Aximdaily
interest rates

لماذا يهتم متداولو الفوركس بأسعار الفائدة؟

تعتبر أسعار الفائدة من المحركات الرئيسية للسوق عندما يتعلق الأمر بتداول العملات في سوق الفوركس. غالبًا ما يكون العامل الأكبر في تحديد قيمة واتجاه العملة. تتحكم معدلات الفائدة في تدفقات رؤوس الأموال داخل وخارج الاقتصاد، وبالتالي قيمة العملة. عادةً ما يكون لقرار سعر الفائدة تأثير مباشر على تحركات العملة، سواء كانت سلبية أو إيجابية. ليس فقط على المدى القصير، ولكنه يؤثر أيضًا على توقعات العملة وقيمتها مقابل العملات الأخرى.

ما هي أسعار الفائدة؟

تُعرف أسعار الفائدة على أنها تكلفة الاقتراض، أو المبلغ الذي يفرضه المقرض على المقترض. يتم تحديد سعر الفائدة بناءً على عدة عوامل تشمل؛ معدل التضخم والضمانات والمدة والتكلفة والمخاطر. عندما يرفع البنك المركزي معدلات الفائدة أو يخفضها، تتأثر تكاليف الاقتراض الأخرى. يؤثر هذا على المستهلكين بشكل مباشر من خلال تطبيق معدلات أعلى أو أقل على الخدمات المالية.

ما الذي يؤثر على سعر الفائدة؟

تحدد البنوك المركزية أسعار الفائدة حسب الوضع الاقتصادي. عادة ما يتبع مسار سعر الفائدة اتجاه الاقتصاد. تستخدم البنوك المركزية سعر الفائدة كأداة رئيسية للتحكم في الاقتصاد الوطني وتوفير الظروف الاقتصادية المثلى وفقًا لأهداف السياسة النقدية. يعتبر التضخم أو استقرار الأسعار أحد العوامل الرئيسية في تحديد مسار سعر الفائدة. تهدف البنوك المركزية إلى تحقيق نمو اقتصادي متوازن مع الحفاظ على استقرار الأسعار. ولكن عندما تخرج الأوضاع الاقتصادية عن السيطرة، يتدخل سعر الفائدة لتصحيح الأمور.

تستخدم أسعار الفائدة المرتفعة للحد من تضخم الأسعار وتسارع النمو. ذلك لأن المعدلات المرتفعة تجعل الاقتراض أكثر تكلفة. من ناحية أخرى، فإن أسعار الفائدة المنخفضة تشجع المستهلكين والشركات على زيادة الاقتراض. عادة ما ترتبط معدلات الفائدة منخفضة بتخفيف متطلبات الإقراض، مما يساعد في تعزيز الاقتراض والإنفاق، وبالتالي تحفيز النمو في حالة الانكماش.

ما هي أسعار الفائدة؟

كيف يتم تداول قرارات الفائدة؟

في سوق الفوركس، تستفيد العملات من معدلات الفائدة المرتفعة مقابل العملات ذات أسعار الفائدة المنخفضة. مع ارتفاع سعر الفائدة، يزداد الطلب على العملة. مثل أي سوق استثماري، يبحث المستثمرون عن عائد أعلى ووضع اقتصادي أفضل لاستثمار أموالهم. وهنا يتدخل التأثير الكبير لفروق أسعار الفائدة. إذا عُرض عليك الاختيار بين معدل فائدة 1٪ أو 2٪، أيهما ستختار؟

لا شيء؟ هذا محتمل. لكن عادة ما يتجه المستثمرون إلى معدل الفائدة الأعلى. لماذا ا؟ لأنه كلما ارتفع سعر الفائدة في بلد ما، زادت فرص ارتفاع قيمة العملة. على عكس العملات ذات معدلات الفائدة المنخفضة، فمن المرجح أن تضعف على المدى الطويل.

لذلك، فإن معدلات الفائدة تؤثر بشكل مباشر على مستويات الثقة في العملات، وبالتالي قيمتها.

كيف تستفيد من فروقات أسعار الفائدة؟

تعتبر مقارنة سعر فائدة إحدى العملات بسعر الفائدة لعملة أخرى أمر شائع في تداول الفوركس. إنه أحد عوامل تحديد القيمة المتوقعة للعملة، سواء كانت سترتفع أو ستنخفض. لذلك، إذا كنت متداولًا في سوق الفوركس، فمن الأفضل أن تراقب فروقات أسعار الفائدة. إن اتساع فجوة معدلات الفائدة يفيد العملة ذات العوائد المرتفعة، ولكن كلما ضاقت فجوة معدلات الفائدة ارتفعت العملة ذات العوائد المنخفضة. لهذا يركز المتداولون على شراء العملات ذات معدلات الفائدة المرتفعة وبيع العملة ذات معدل الفائدة المنخفض في حالة اتساع الفارق، والعكس في حالة تراجع الفارق. وهو ما يُعرف باسم تجارة الفائدة.

توقعات سعر الفائدة

هل تعلم أن توقعات سعر الفائدة تؤثر على تحركات السوق أكثر من الأسعار الفعلية؟ في الواقع لا يهتم متداولو الفوركس كثيرًا بمستويات الفائدة الحالية، حيث تم تسعيرها بالفعل ضمن قيمة العملة الحالية. بدلاً من ذلك، يهتم المتداولون بالمسار المتوقع لمعدلات الفائدة. نظرًا لأن تعديلات السياسة النقدية تؤثر على توقعات سعر الفائدة، يجب عليك مراقبة الدورات النقدية، ومعرفة متى يُتوقع رفع معدلات الفائدة أو خفضها.

تساهم العديد من العوامل في توقع معدلات الفائدة. الأول هو مراقبة توقعات البنك المركزي لمسار سعر الفائدة. على سبيل المثال، ينشر الاحتياطي الفيدرالي توقعاته لمستويات الفائدة على أساس ربع سنوي، مما يعكس توقعات اللجنة لمسار سعر الفائدة. بالإضافة إلى البيانات الاقتصادية مثل سوق العمل، والناتج المحلي الإجمالي، والتضخم والتي تعطي رؤية أوضح حول أين يتجه الاقتصاد.

إذًا، لماذا يهتم متداولو الفوركس بأسعار الفائدة؟

تعتبر أسعار الفائدة عاملاً رئيسياً في تحديد اتجاهات العملات في سوق الفوركس. يعتمد قرارك كمتداول بشكل كبير على سعر الفائدة الخاص بالعملة التي تتداولها.  إن الأداء الاقتصادي الجيد يعني ارتفاع مستويات الثقة، ورفع معدلات الفائدة، وارتفاع قيمة العملة. في حين أن الأداء الاقتصادي الضعيف يعني انخفاض الثقة، وانخفاض سعر الفائدة، وتراجع قيمة العملة. فأيهما تختار؟


تداول الفوركس مع أكسيم تريد

أكسيم تريد أحد أفضل شركات الفوركس ووسيط مثالي لمتداولي العملات والمستثمرين. التداول مع أكسيم تريد من أفضل الخيارات إذا كنت ممن يبحثون عن المرونة والتنوع حيث توفر أنواع حسابات مختلفة تمكن المتداولين من البدء برأس مال منخفض يبدأ من دولار واحد. كما تعمل على تقديم أفضل تجرية تداول لجميع أنواع المتداولين من خلال توفير رافعة مالية مرنة وأقل متطلبات فتح الحساب وفروق أسعار منخفضة وطرق دفع فعالة. بينما تركز المنصة على التنفيذ الفعال لأوامر التداول، تضيف الشركة أدوات تداول إضافية باستمرار لتمكين المستثمرين من تنويع محفظتهم الاستثمارية.

 توفر أكسيم تريد حسابات خالية من فوائد التبييت للعملاء من البلدان المتحدثة باللغة العربية والإسلامية. قم بالبدأ في فتح حساب فوركس مع وسيط فوركس موثوق وحسابات مؤمنة وطرق دفع تشمل المحافظ الالكترونية والعملات المشفرة و USDT والعديد من طرق السحب الفعالة. تتيح الشركة العديد من العروض المتميزة ومنها بونص فوركس مدى الحياة وغير محدد المدة ومتعدد المستويات. كما تقدم العديد من حلول التداول ومنها منصة نسخ الصفقات والتي تتيح نسخ التداول لأفضل مديرى الأموال.