Aximdaily
Cryptocurrency Market

كل ما تحتاج معرفته عن تداول العملات الرقمية

أصبح تداول العملات الرقمية من أهم مجالات الاستثمار على مدار السنوات الأخيرة. ومع ذلك، لا تزال العملات الرقمية مثيرة للجدل حتى بعد فترات طويلة شهدت خلالها طفرة تكنولوجية وانتشار عالمي غير مسبوق.

يثني البعض على العملات الرقمية واصفين إياها بالأموال المستقبلية أو النسخة الثانية من الإنترنت. بينما لا يزال البعض الآخر ينظرون إلى العملات الرقمية على أنها مجرد احتيال. يمكننا أن نرى أنه مقابل كل شخص يدعي أن العملات المشفرة هي فقاعات استثمارية، هناك شخص آخر يرى أنها تمثل الجيل القادم من النقود. ولكن بالرغم من حالة الانقسام حول مستقبل هذه العملات، فمن المؤكد أنها واحدة من أكثر وجهات الاستثمارات شيوعاً في الوقت الراهن.

ما هي العملات الرقمية؟

العملات الرقمية، أو العملات المشفرة، هي أصول رقمية تستخدم التشفير، وهي تقنية تشفير مخصصة لتوفر للأمان. العملات الرقمية هي في الأساس عملات افتراضية مصممة لشراء وبيع السلع أو الخدمات. في الواقع تفتقر هذه العملات إلى القيمة الجوهرية حيث لا يمكن استبدالهم بسلعة أخرى، مثل الذهب على سبيل المثال.

على عكس العملات التقليدية، لا يتم إصدارها من قبل سلطة مركزية، مما يثير الشكوك حول شرعيتها ومصداقيتها بين بعض المستثمرين. من ناحية أخرى، فإن هذه الخاصية المميزة تجعلها نظريًا محصنة ضد تدخل الحكومة أو التلاعب بها.

يُنظر إلى العملات المشفرة على أنها بوابة دفع آمنة عبر الإنترنت مدعومة بالرموز الافتراضية. يشير مصطلح التشفير إلى خوارزميات التشفير المتعددة وتقنيات التشفير التي تحمي هذه العملات الافتراضية. يمكننا القول إن زيادة شعبية العملات المشفرة مستمدة من الابتكار التكنولوجي الذي تتميز به.

كيف تعمل أسواق العملات الرقمية؟

تتمتع اللامركزية في أسواق العملات الرقمية بالعديد من المميزات بما في ذلك التخلص من جميع التكاليف المرتبطة بالبنوك تقريبًا، وجعل المعاملات الدولية أقل تكلفة، وحقيقة أن المشتقات المالية يمكن إدخالها على هيئة رموز مباشرة على بعض سلاسل العملات المشفرة، وهو أمر جيد بديل للوسطاء الماليين.

العملات الرقمية أهم المقالات

ما هي تقنية البلوكتشين؟

البلوكتشين، أو سلسلة الكتل، هي طريقة تنظيمية لضمان سلامة بيانات المعاملات، وهي العنصر الأساسي في ظهور العملات الرقمية.

البلوكتشين هي عبارة عن دفتر رقمي لامركزي للمعاملات التي يتم تكرارها وتوزيعها عبر الشبكة الكاملة لأنظمة الكمبيوتر. إنه سجل رقمي مشترك للبيانات المسجلة. بالنسبة للعملات المشفرة، فإن سجل المعاملات لكل وحدة من العملة الرقمية هو الذي يوضح كيف تغيرت الملكية بمرور الوقت. تعمل البلوكتشين عن طريق تسجيل المعاملات فيما يعرف باسم “الكتل”، مع إضافة كتل جديدة في مقدمة السلسلة. تتميز تقنية البلوكتشين بميزات أمان فريدة جدًا تفتقر إليها ملفات الكمبيوتر العادية.

ما الذي يؤثر على سعر العملة الرقمية؟

تهيمن قوى العرض والطلب على أسواق العملات الرقمية. ومع ذلك، نظرًا لأنها لامركزية، فإنها تظل بمنأى عن تأثيرات العوامل الاقتصادية والسياسية التي تؤثر عادة على تحركات العملات التقليدية. غالبًا ما تشهد أسعار العملات المشفرة تقلبًا شديدًا بسبب عدم اليقين الذي يسيطر على مفهوم العملات الرقمية. ومع ذلك، هناك العديد من العوامل الأخرى التي تؤثر على الأسعار مثل:

  • العرض والطلب: إجمالي عدد العملات ومعدل إطلاقها أو إتلافها أو فقدها. كلما ارتفع الطلب وانخفض العرض، ارتفع سعر العملة الرقمية، والعكس.
  • القيمة السوقية: وهي قيمة جميع العملات الموجودة والمتداولة.

تجاوزت القيمة السوقية للعملات الرقمية 2 تريليون دولار لأول مرة في أبريل 2021.

  • السمعة: الطريقة التي يتم بها تصوير العملات المشفرة في وسائل الإعلام ومدى الاهتمام الذي تحظى به، خاصة من قبل كبار المستثمرين.
  • الاندماج: مدى إدماج واعتماد العملة الرقمية بسهولة في المعاملات المالية مثل التجارة الإلكترونية وأنظمة الدفع عبر الإنترنت.
  • التغييرات التنظيمية: نظرًا لأن تنظيم العملات المشفرة لم يتحدد بعد، فإن القيمة تتأثر بشدة بتوقعات اللوائح المستقبلية. في الحالات القصوى، سيكون حظر الاحتفاظ المحلي بالعملات الرقمية خيارًا ممكنًا. في حين أن هذا قد يتسبب في نقل ملكية العملة الرقمية إلى الخارج في مثل هذه الحالة، إلا أنه لا يزال يحد من قيمتها.
العملات الرقمية

تؤثر تحركات البيتكوين بشكل واضح على اتجاهات سوق العملات المشفرة. عادة ما تتأثر قيمة جميع العملات بقيمة البيتكوين مقابل الدولار الأمريكي. فينخفض ​​سعر أغلب العملات إذا تراجعت قيمة البيتكوين مقابل الدولار والعكس صحيح.

المزايا والعيوب في سوق تداول العملات المشفرة

تتمتع العملات الرقمية المشفرة بمزايا كبيرة مثل الشفافية وإمكانية التداول على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع واللامركزية والأمان بالإضافة إلى فرصها المرتفعة في زيادة قيمتها مستقبلاً. على الجانب الآخر، قد تشمل عيوبها تقلبات الأسعار القوية وعدم اليقين مما يجعل من الصعب التنبؤ بالأسعار المستقبلية.

ينجذب بعض المستثمرين إلى سوق العملات المشفرة بسبب التقلبات العالية. قد يتقلب سعر العملة الرقمية بنسبة تزيد عن 10٪ في يوم واحد. سيكون هذا رائعًا فقط إذا كنت تبحث عن عوائد عالية محفوفة بالمخاطر، ولكن إذا كنت مستثمرًا يتجنب المخاطرة، فإن الاستثمار في العملات المشفرة غير مناسب لك.

هل تداول العملات الرقمية أفضل من تداول الفوركس والأسهم؟

يعتبر تداول العملات المشفرة استثمارًا أكثر خطورة من تداول الفوركس والأسهم، ولكنه يعتمد على ما العملة التي تتداولها وكيف تقوم بتداولها. قبل تداول العملات المشفرة، عليك أن تدرك أنك تخاطر بخسارة أموالك في السوق. إذا كنت تؤمن حقًا بمستقبل العملات الرقمية، فقد يكون الاحتفاظ بعملاتك الرقمية على المدى الطويل أكثر فائدة لك.

من المهم أن نفهم أن تحليل سوق العملات المشفرة ليس عملية مباشرة وسهلة مثل التحليل المستخدم لتقييم الأسواق المالية أو الفوركس. يعتبر تداول العملات الرقمية مجال مضاربة إلى حد كبير ولا يمكن التنبؤ بتأثير العرض والطلب على السوق أو التوقع باتجاهات الأسعار المستقبلية.


تداول العملات الرقمية مع أكسيم تريد

يمكنك الآن تداول العملات الرقمية بسهولة مع أكسيم تريد. افتح حساب فوركس في خطوات سهلة وتمتع بأفضل شروط تداول. تقدم أكسيم تريد لمتداولي العملات المشفرة سهولة التداول على أهم العملات مثل البيتكوين واللايتكوين والإيثيريوم.

أكسيم تريد تعد واحدا من أفضل شركات الفوركس الموثوقة والحائزة على جائزة وسيط الفوركس الاسرع نموا حول العالم. تضمن الشركة خدمات متميزة لتطوير ربحية العميل والشركاء كما أنها توفر أفضل شروط تداول مع حسابات بدون فوائد تبييت ورافعة مالية هي الأكثر مرونة وحسابات سنت وثياسية بأقل سبريد تهدف إلى تلبية مختلف الاحتياجات.

أكسيم تريد تعمل دائما على تحسين المعرفة والمهارات الخاصة بتداول الفوركس وتقدم العديد من مقالات تعليم الفوركس وتحليلات الأسواق وازواج العملات. تعلم كيفية فتح حساب تداول فوركس في عدة خطوات بسيطة وأبدأ التداول في سوق العملات والبيتكوين والذهب.